راسل ادارة الموقع جديد المشاركات التسجيل الرئيسية
  #1  
قديم 22-12-2008, 09:33 PM
الصورة الرمزية PAC3
PAC3 PAC3 غير متواجد حالياً
مشرف
 
تاريخ التسجيل: Jan 2008
الدولة: الكويت - القصور
المشاركات: 2,003
إرسال رسالة عبر AIM إلى PAC3
افتراضي خرافات وأساطير ومعتقدات قديمة

خرافات وأساطير ومعتقدات قديمة

لكل مجتمع خرافات وأساطير ومعتقدات قديمة يتميز بها والمجتمع الكويتي من ضمن المجتمعات التي تأصلت به الخرافات والأساطير والمتعقدات لحد الاعتقاد بصحتها قديما ولا تختلف هذه الخرافات والأساطير عما هو معروف في المجتمعات العربية المجاورة في هذا الموضوع سوف أذكر الخرافات والأساطير والمتعقدات التي عرفها الكويتون قديما والتي أصبحت في الوقت الحالي من القصص القديمة التي يتناقلها الكويتيون وهي كتالي:


الخرافات والاساطير

1. الشاهو " ام حمار و السعلو " : من الخرافات التي عرفها الكويتيون قديما وهي شخصية خالية على هيئة امرأة لها إقدام حمار وسيقان بقرة يغطيها شعر كثيف ويقول الأولين" أنها كانت تصطحب النسوة قبيل الفجر عندما يذهبن إلي الاستسقاء وتسير معهم كأنها واحدة منهم وعندما يعرفنها يهربن مسرعات من الخوف إلي بيوتهن" .
ويقال أن "أم حمار" كانت امرأة عادية أصبحت عشيقة " السعلو" الذي حبسها في قصره وسمح لها بالتجول فيه في جميع غرفة عدا غرفة واحد وهي غرفة " السعلو " الخاصة به وآثار فضولها عما في هذه الغرفة وفي غياب "السعلو" انتهزت الفرصة فدخلت الغرفة ووجدت الغرفة مملوءة بالجثث وبقايا اللحوم البشرية التي كان"السعلو " يتغذى بها حيث وجدت نفسها في مأزق بين الأشلاء البشرية والتصق بها دماء الضحايا ولم تستطيع إزالته حيث اكتشف " السعلو " أمرها وقام بمعاقبتها وخيرها بين الموت أو بتحويل أرجلها إلي قدم حمار حيث قام بنفخها وجعلها على شكل قدم حمار حيث عرفت بعد ذلك أم حمار.

2. الطنطل: من الخرافات التي عرفها أهل الكويتيون قديما وهي شخصية خيالية ويوصف يطول القامة وهناك وصف أخر" غير مستحب ذكره" وكان الأهالي يخوفون اطفالهم بالطنل لكي يلزموا بيوتهم في الليل ويقال قديما انه عندما يمر الطنطل يصيح البعض "هات المسلة" حيث يهرب "الطنطل" خوفا من المسلة .

3. الدعيدع : من الخرافات التي عرفها الكويتيون قديما وهي شخصية خيالية وتظهر عندما يحل الظلام ويشاهد الدعيدع في الليل على شكل الحجر في الطريق فإذا اقترب منه احد انتقل إلي مكان أخر.

4. بودريا : من الخرافات البحرية التي عرفها الكويتيون قديما وهي شخصية خيالية وقد ساد هذا الاعتقاد قديما عند أهل البحر و " بودريا " علي هيئة إنسان نصفه على شكل سمكة تجوب البحار ويسمع صياحه في الليل في البحر كأنة غريق وعن الاقتراب لإنقاذه عمد إلي الإمساك بالمنقذ وأغرقه في البحر. "وقد حدثني احد كبار السن انه قديما يوجد سكر قديما يباع في الكويت " قند " على شكل مخروطي علية صورة لامرأة على شكل حورية البحرة وكان يقال عنها أنها امرأة بودريا ".

5. هناك بعض الخرافات والأساطير الأخرى التي عرفها الأولين خضرة أم الليف وحماره القايلة وغيرها .


المعتقدات

1. قفز العاقر فوق قاعدة سفينة جديدة : من المعتقدات التي سيطرت على أفكار الأولين قفز المرأة العقاقير فوق قاعدة سفينة جديدة حيث ساد الاعتقاد أنها تشفي المرأة من العقم وإذا ما أنجبت المرأة بعد ذلك فجا الموت صاحب السفينة و وربانها مما أدي قيام بعض أصحاب السفن قديما إلي وضع حراس على سفنهم ليلا ونهاراً إثناء صنعها وإقامة الحواجز الخشبية العالية لمنع الاقتراب منها والحيلولة دون قفز النسوة من سفنهم .

2. قبر سعيد وسعيدة ومزار الخضر: ويقعان في جزيرة فيلكا وهما من المزارات التي يزورها الناس قديما وكان الكثير حريصين على زيارتها لقضاء الحاجات والبرء من العاهات و"سعد وسعيد" مزار يقصد الأهالي قديما وبقال إنهما لأخوين وأخت قتلوا في ذلك المكان.

إما الخضر فهو مزار يقصد الأهالي قديما وكان مكان الخضر قديماً في مكان مستشفي الإرسالية الأمريكية في مدينة الكويت ويسمي منطقة " اليسري " وتم أزلته قديما فتقول الأقاويل قديما انه انتقل من هذا المكان في خطوة واحدة إلي جزيرة فيلكا ويقال أن عصاه الخضر واثأر قدمه موجود على الصخرة الواقعة قرب الشاطي . ويقال أيضا إن الخصر ينتقل من مقرة قرب البصرة إلي مكة كل يوم أربعاء ويقضي يوم الخميس في جزيرة فيلكا ويعود الجمعة بنفس الطريقة وكانت النساء اللاتي تريد الإنجاب تذهب إلي مقام الخضر في اليوم المناسب لكي تتحقق أمنيتها وجرت العادة في الزيارة قيام النسوة بتلطيخ جدار القبر بالحناء حتى إذا جفت يتم أكلها لتبارك والعلاج وتقوم النسوة أبضا بتعليق قطعة من القماش الأخضر لمدة ثلاثة أيام لتمنع عنهن نكبات الدهر وكان هذا المعتقد إلي حد قريب إلي أن تم هدم مقام الخصر .
وقد حدثي احد الأصدقاء وقال " انه خلال هدم قبر الخضر تجمهر الناس حول القبر وكانت هناك امرأة تقوم بالشعوذة بالقرب من قبر الخضر وعندما اقتربت الحفارة لهدمة توقفت بسبب عطل واعتقد بعض الأهالي أنها "لعنة الخضر" ولم يستمر الامر طويلاً حيث عاودت الحفارة وأكملت هدم مزار الخصر" .

3. الحجاب " الجامعة " : من المعتقدات التي عرفها الكويت قديما وهي قطعة من الجلد على مستطيلة الشكل أو مثلثة توضع بداخلها طلاسم مكتوبة بلغة غير معروفة وأدعية تخاط من جميع الجوانب وتعلق في الرقبة أو تربط حول الزراع " الزند " ويعتقد قديما إن الجامعة تحميهم من شر الشياطين والجان وينع عنهم الأحلام المزعجة والأشباح المخيفة وتسهل لهم كل الأمور الصعبة وتفتح الطريق إمامهم وكان الصغار قديما يضعون الجامعة على ارقباهم والكبار بربطها في أكتافهم .

4. إعزيزو " العزيزو : من المعتقدات التي عرفها أهل الكويت قديما حيث كان قديما يعتقد ان من أسباب المشاحنات والخلافات بين "الفرجان " الإحياء هو" العزيزو" وهي العظمة الأخيرة في مؤخرة العمود الفقري جرت العادة قديما أن يقوم الشباب قديما بالحصول على "العزيزو" من المقصب ويمهدونه بالقماش ويقومون بوضع خطوط على شكل وجه إنسان ويضعوا الكحل في عينة ثم يتم اختيار احد البيوت ويرمونه في "الدهليز" وإذا حدثت مشادة في ذلك البيت اعتقد وان سببها هو العزيزو .

5. صب الرصاص : من المعتقدات التي عرفها أهل الكويت قديما حين يصاب بعض الاشخاص بحالات عصبية أو ينتابه الخوف أو يهدد بطلاق زوجته وخير علاج لمثل هذه الحالات قديما هو صب الرصاص على رأسه وذلك بجلب قدر به ماء على راسية وبداخلة قدر خالي اصغر منه حجماً ثم بدأ في صب الرصاص المذاب داخل القدر الصغير الخالي فيسمع للرصاص صوت " وشيش" عندها يعقد إن المريض قد شارف على الشفاء عند سماع صوت الرصاص المذاب .

6. معتقدات أخري : هناك معتقدات أخرى كقيام المرأة التي نالت كل ما تطلبه بالدوران على البيوت مع تغير ثيابها وتغطيه وجهها ويديها ومشيتها حتى لا يتم التعرف عليها من قبل أهل الحي مع التزامها بالصمت وعدم الإجابة على أي سؤال بوجه لها فتدور على الإحياء حاملة في يدها " طاسة " وعصا صغيرة تقرع بها للفت النظر بوصولها مع معرفة أهل الحي بقدومها حيث يقوم الأهالي بالمزح معها ويسألون عن "نذرها " ولكن لأترد عليهم ومن ثم يقوم الأهالي بإعطائها الملابس والأرز والطحين .

7. معتقدات أخرى : من المعتقدات المعروفة قديما أن الزوجة حين يتوفى زوجها وتكون في العدة تمتنع عن رؤية أبناء " الفريج" الحي الصغار الذين يحضرون إلي بيتها للعب مع أبنائها إلا من كان "طوله اقل من طول السيف" وعند الشك في احدهم يتم إحضار " مشخال - منخل" وتأمره بأن يحضر لها ماء فإذا صدق وذهب عرفت انه لا ينقض عليها عدتها أما إذا قال "كيف أحضرة" فأنة يعتبر رجالا بنقض عليها عدتها وهذا من المعتقدات التي القديمة عند النسوة.

وفي الختام الأساطير الخرافات والمعتقدات جزاء من تراثنا القديم حيث كانت سائدة قديما حيث وصل لحد الاعتقاد بصحتها , في الوقت الحالي
نحمد الله على زوالها حيث أصبحت من الطرائف التى يرويها لنا أجدادنا رحمهم الله لكي نتعلم منها عما هو سائد لديهم قديما .


المصدر بالتصرف :
كتاب لمحات من تاريخ الكويت
للأستاذ يوسف عبدالمحسن التركي

حقوق النسخ محفوطة للكاتبPAC3 ولمنتدى (تاريخ الكويت)، أرجوا عند النقل ذكر المصدر (للكاتب PAC3من منتدي تاريخ الكويت www.kuwait-history.net) .
أرجوا تحري الأمانة العلمية في النقل... وشكرا
__________________


وأن ماحمينا دارنا @ وشعاد نبغي بالحياه

ذيبٍ عــوا بـديـارنا @ وديـار حـيانـه وراه

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
إعلانات قديمة الأصيلة المعلومات العامة 44 21-07-2011 10:47 AM
صور و طوابع... قديمة سمو حوران الصور والأفلام الوثائقية التاريخية 4 30-09-2010 02:59 PM
غطاوي قديمة IE التاريـــخ الأدبي 3 18-06-2010 04:15 PM
سفن كويتية قديمة سمو حوران الصور والأفلام الوثائقية التاريخية 3 30-03-2010 04:31 PM
خريطة قديمة AHMAD القسم العام 3 17-11-2009 01:31 AM


الساعة الآن 06:05 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7, Copyright ©2000 - 2018
جميع الحقوق محفوظة لموقع تاريخ الكويت