راسل ادارة الموقع جديد المشاركات التسجيل الرئيسية
  #1  
قديم 11-05-2011, 08:37 AM
الصورة الرمزية bo3azeez
bo3azeez bo3azeez غير متواجد حالياً
عضو مشارك فعال
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
الدولة: ديرة بو سالم
المشاركات: 461
افتراضي أسرة الشايع نواخذة أب عن جد

علي الشايع يكشف عن وثيقة تاريخية لحادثة النوخذة إبراهيم الشايع أسرة الشايع نواخذة أب عن جد
ظهر في عائلة الشايع العديد من نواخذة الغوص والسفر الشراعي الكويتي المعروفين، كما كان بعضهم من الشخصيات الكويتية البارزة، مثل نوخذة الغوص علي ابراهيم بن شايع، ونوخذة السفر المشهور ابنه إبراهيم بن شايع، ومن بعده ابنه النوخذة عبدالعزيز وابن أخيه محمد بن شايع، وورث أبناؤهم عشق البحر والسفر الشراعي، وتركوا بصمات واضحة في تاريخ الكويت، وهذه النخبة من رجال الكويت لهم من المميزات ما لا تجده عند غيرهم من الرجال، وكانوا أصحاب رسالة صعبة، ولم يكونوا مجرد قباطنة، يقودون سفنهم عبر بحار صعبة وخطرة، بل كانوا رجالاً مسؤولين ومثقلين بالواجبات في ذلك الزمن ، ومن أجل أن نستعيد جزءاً من تراث الأجداد والآباء.

ومن مقولة إن من واجب الوفاء على هذا الجيل ألا ينسى الرعيل الأول الذين قامت على سواعدهم الكويت، وتركوا بصمات واضحة في تاريخ الوطن. أرسل لنا علي عبدالعزيز الشايع نسخة من الوثيقة البريطانية المؤرخة من عام 1899 إلى 1949، والتي استدل عليها بعد سنوات من البحث والإطلاع، وبمساعدة مركز البحوث والدراسات الكويتي، ليخص بها القبس، وهي من حاكم الكويت آنذاك المغفور له الشيخ أحمد الجابر إلى الوكيل السياسي البريطاني في الكويت، يوضح فيها تعرض النوخذة إبراهيم بن شايع، لحادثة من دورية بحرية إيرانية في وسط الخليج في عام 1936، كما يتطرق أبو عبدالعزيز إلى جانب مختصر من صفحات نواخذة السفر الشراعي في الكويت للدكتور يعقوب الحجي، والتي تطرق فيها إلى نواخذة أسرة الشايع.. ويقول فيها:
عرف عن كبير هذه العائلة ــ علي ابراهيم بن شايع ـ أنه كان من نواخذة الغوص على اللؤلؤ، وكانت له سفينة من نوع الشوعي يذهب بها إلى المغاصات في موسم الغوص، ولم يعرف عنه أنه تحول إلى قيادة السفن الشراعية السفارة. ولقد برز واحد من أبنائه كنوخذة سفر مشهور، وهو ابنه النوخذة إبراهيم بن شايع، الذي أصبح أيضاً ابنه عبدالعزيز نوخذا سفر، وكذلك ابن أخيه محمد، عبدالعزيز محمد الشايع، نوخذا سفر. وجميع هؤلاء النواخذة استمروا في قيادة السفن الشراعية حتى آخر سنوات السفر الشراعي الكويتي.

النوخذة إبراهيم بن علي بن شايع
على الرغم من شهرته كواحد من الذين خدموا في حرفة السفر الشراعي الكويتي فترة لا تقل عن ثلاثين عاما متصلة، فان النوخذة ابراهيم بن شايع كان خلال عمله كنوخذة «على سعة من أمره»، أي أنه لم يكن ممن يذهب «مطراشين» في الموسم الواحد، ولم يكن من النواخذة المغامرين و«الشدادين» الذين في سباق مع بعضهم بعضا للوصول إلى البنادر المختلفة. لقد كان من جيل القدامى نسبيا من النواخذة الذين كانوا يقومون برحلة واحدة متكاملة في الموسم الواحد، ويحرصون على سلامة أنفسهم وبحارتهم وسفنهم وبضاعتهم كذلك.
ركب النوخذة إبراهيم بن شايع في قيادة البوم «سهيل» للتاجر محمد ثنيان وأخيه ثنيان الغانم عدة سنوات، وكان في عام 1935 في قيادة هذه السفينة التي عرفت عند البحارة بالبوم «التنكسيري».
وفي العام التالي 1936م كان النوخذة إبراهيم قادما من رحلة طويلة إلى السواحل الافريقية الشرقية حين حدث له ولسفينته ولبحارته ما كدره وعرضه للهلاك. فحين كان يبحر على ساحل فارس (داخل الخليج) بالقرب من بندر لنجة الايراني ظهرت لهم دورية إيرانية، ولما اقتربت منهم أخذت تطلق النار عليهم. فأمر النوخذة إبراهيم بحارته بإنزال الشراع حتى تتوقف السفينة ويستوضح الأمر من الدورية، ولكن اطلاق النار استمر، وانقطع حبل الشراع وسقط في البحر. وبينما أصيب احد البحارة في جبهته وآخر في صدره، إصابات لم تكن خطيرة، صاح النوخذة إبراهيم بالدورية: ما سبب هذا الرمي المتواصل علينا؟ فأجاب قائد الدورية بأن السفينة لم تتوقف، فرد عليه النوخذة ابراهيم: أنت لم تطلب منا التوقف ولا تكلمت معنا بهذا الشأن. عندها طلب قائد الدورية الإيرانية الأوراق الخاصة بالسفينة كما سأل عن البلد الذي جاءت منه، ثم أرجع الأوراق وقالوا للنوخذة إبراهيم: أنت مرخوص، عندها رد عليه النوخذة إبراهيم: «صوبت علينا ثلاثة من دون حق وآخرها تقول روحوا مرخوصين؟» ولكن قائد الدورية (الذي كان من بندر بوشهر) تركهم وأبحر عنهم. وحين وصل النوخذة إبراهيم بن شايع إلى الكويت تقدم بشكوى للشيخ احمد الجابر، حاكم الكويت آنذاك، الذي أرسل خطاب احتجاج إلى المعتمد السياسي البريطاني في الكويت توجد نسخة منه في الوثائق البربطانية K.P.A.
وبعد سنوات من قيادته للبوم «سهيل» قام النوخذة إبراهيم بقيادة البوم «تيسير» بوم النوخذة عبدالوهاب العثمان، وكان ذلك في عام 1942م. وقد قام النوخذة إبراهيم بقيادة هذه السفينة خمس سنوات متصلة، وكان يتمتع بثقة مالكه النوخذة عبدالوهاب.
ولقد قاد النوخذة إبراهيم بن شايع «تيسير» إلى مواني اليمن والساحل الإفريقي الشرقي وذلك لأول مرة، إذن ان نواخذة «تيسير» السابقين لم يذهبوا إلا إلى بنادر الساحل الهندي الغربي. ولقد كان المقدمي (المجدمي أو رئيس البحارة) هو فهد صالح الطراروة، من المجادمة المشهورين، وقد روى للمؤلف حادثة وقعت لهم حين دخولهم شط العرب، إذ اصطدم البوم «تيسير» بالبوم «إقبال» للنوخذة محمود العصفور وأدى ذلك إلى كسر مقدمة «صاطور» البوم «إقبال»، مما أزعج النوخذة محمود، وتقدم بشكوى للنوخذة عبدالوهاب العثمان الذي حل المشكلة بذكائه وحكمته المعهودة، ، ولم يحدث خلاف بين الاثنين جراء ما حدث. وعلى الرغم من هذه الحادثة فإن رحلات النوخذة إبراهيم بن شايع في قيادة البوم «تيسير» كانت موفقة وخالية من الأخطار حتى ترك قيادة هذه السفينة في عام 1947 ليتسلم قيادة سفينة أخرى حتى عام 1953 إلى ان ترك البحر والسفر إلى الأبد وبقي في الكويت حتى وفاته في عام 1960م.
وهناك العديد من النواخذة الذين ذكروا النوخذة ابراهيم بن شايع في روزناماتهم من عام 1923 حتى عام 1950، ففي عام 1923 تقابل مع النوخذة عبدالمجيد الملا أحمد بالقرب من بندر بوشهر، كما شاهده هذا النوخذة في عام 1950 بالقرب من بندر لنجة، وفي عام 1935 كان يبحر مع النوخذة احمد الخشتي في طريقهما الى بندر كاليكوت، وكان النوخذة ابراهيم في البوم «سهيل» شاحنا بالملح من بومبي الى كاليكوت، واما في عام 1942 فقد شاهده النوخذة حجي بن يوسف الحجي مبحرا بالقرب من مسقط، كما شاهده النوخذة أحمد الفهد في بندر مسقط في عام 1945، وكذلك النوخذة ناصر بن حجي بالقرب من خور فكان في عام 1946، اما النوخذة عيسى العثمان فقد كان مع النوخذة ابراهيم بن شايع في مضيق هرمز عام 1950 وهما في طريقهما الى الهند او اليمن، هذه اهم الاشارات التي وردت في روزنامات النواخذة الكويتيين بخصوص النوخذة ابراهيم بن شايع، وهي تكفي دلالة على نشاط هذا النوخذة الذي خدم في السفر الشراعي الكويتي فترة طويلة نسبيا، وبقي ان نذكر انه حين توفي الشيخ خزعل امير المحمرة (في عربستان) بيعت سفينته البغلة المعروفة بـ «المرداوية» او «الهاشمي» واشتراها التاجر محمد ثنيان الغانم، ووضع في قيادتها النوخذة ابراهيم بن شايع لسنة او سنتين، فكان بذلك من النواخذة القلائل الذين قاموا بقيادة البغلة والبوم ــ النوعين السائدين للسفن الشرعية السفارة آنذاك.

النوخذة عبدالعزيز محمد الشايع
يذكر عن هذا النوخذة ان والده محمد كان نوخذة، وعمه ابراهيم بن شايع كذلك. وربما تعلم مبادئ قيادة السفن الشراعية منهما. ثم ركب «سكوني» مع النوخذة صقر القضيبي سنوات عدة حتى اصبح نوخذة بعد ذلك. ولقد ارتبط النوخذة عبدالعزيز في سفن النوخذة عبدالوهاب بن عبدالعزيز القطامي، حتى عرف انه كان «نوخذة القطامي»، كما تسلم قيادة البوم «دسمان». ويذكر النوخذة ناصر عبدالوهاب القطامي في رزنامته (رحلة 10) عام 1948 ان النوخذة عبدالعزيز الشايع تسلم قيادة سفينته «البوم النامسة». كذلك تسلم النوخذة عبدالعزيز البوم «بدري» للنوخذة ناصر القطامي في احدى السنوات. اما في عام 1942 فقد كان النوخذة عبدالعزيز في رحلة طويلة الى السواحل الافريقية الشرقية، وهناك - في بندر لاموه - قابله النوخذة حجي بن يوسف الحجي الذي ذكر في رزنامته انه سلم للنوخذة عبدالعزيز خمسين روبية ثمن 200 عمود من الكندل. وفي عام 1951 كان النوخذة عبدالعزيز في رحلة الى بنادر الساحل الهندي، وبالقرب من بندر منكرور تقابل مع النوخذة عيسى العثمان الذي ذكر هذا اللقاء في رزنامته.

النوخذة عبدالعزيز إبراهيم الشايع
هو ابن النوخذة إبراهيم بن شايع، وهو الذي دربه على قيادة السفن الشراعية السفارة، فقد ركب مع والده تسع سنوات حتى اصبح سكونيا ثم مساعدا له، ولما اكتمل تدريبه اصبح نوخذة في بوم خاص به اسمه «فتح الكريم» وقام بقيادته 14 سنة حتى نهاية السفر الشراعي الكويتي، حيث ترك البحر وقيادة السفن حوالي عام 1950، فكان هو وابن عمه عبدالعزيز محمد الشايع من أواخر النواخذة الشباب الذين اضطروا الى ترك التنوخذ بعد ان قل الاعتماد على السفن وعلى النقل الشراعي الى الهند واليمن وافريقيا، وفي عام 1985 توفي النوخذة عبدالعزيز ابراهيم الشايع يرحمه الله.



خريطة توضح رحلة النوخذة إبراهيم بن شايع من زنجبار مرورا ببندر لنجة الذي تعرض فيه للقصف اثناء عودته إلى الكويت





المصدر:http://www.alqabas-kw.com/Article.as...&date=11052011
http://kuwait-history.net/vb/up/uplo...9720110511.jpg
http://kuwait-history.net/vb/up/uplo...9720110511.jpg
__________________
تهدى الامور بأهل الرأي ماصلحت
*****************
فان تولوا فبالاشرار تنقاد
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 11-05-2011, 10:21 AM
سفار سفار غير متواجد حالياً
زائر
 
تاريخ التسجيل: Feb 2009
المشاركات: 116
إرسال رسالة عبر MSN إلى سفار
افتراضي

هل هم سكان الروضة ؟
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 11-05-2011, 12:36 PM
الصورة الرمزية bo3azeez
bo3azeez bo3azeez غير متواجد حالياً
عضو مشارك فعال
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
الدولة: ديرة بو سالم
المشاركات: 461
افتراضي

واللة يا سيد سفار الموضوع منقول من جريدة القبس
http://www.alqabas-kw.com/Article.as...&date=11052011
__________________
تهدى الامور بأهل الرأي ماصلحت
*****************
فان تولوا فبالاشرار تنقاد
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 12-05-2011, 01:56 AM
الصورة الرمزية محمد90
محمد90 محمد90 غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: May 2010
المشاركات: 41
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
نعم هم سكان الروضة وديوانهم في الروضة
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 16-12-2017, 12:37 AM
كويتي أصيييل كويتي أصيييل غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
المشاركات: 28
افتراضي

الشايع (أصحاب ديوان الروضه)

بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على اشرف الأنبياء والمرسلين اما بعد ..

((( مقدمة )))
في هذا الموضوع سيتم التطرق بالحديث عن تاريخ و أصل و نسب عائلة الشايع الكرام في الكويت، و هي من العوائل التي اشتهر رجالها في القِدَم بالعمل في البحر كنواخذة سفر ؛ سكنوا في الحي الشرقي من مدينة الكويت في محلة(فريج) بورسلي ثم فريج بن خميس، و حالياً بديوانهم في منطقة الروضه؛ إحدى العوائل الكويتية المؤسسة لدولة الكويت و التي تعتبر من أولى العوائل التي سكنت الكويت.

((( النزوح و العيش في الكويت )))
نزح عبدالرحمن بن ابراهيم بن "شايع" (الذي سُميت العائلة بإسمه) الى الكويت في القرن الثامن عشر، و له من الأبناء "ابراهيم و محمد" اسماهم نسبةً بـوالدهِ ابراهيم و بـعمهِ محمد بن شايع؛ حيث انه عبدالرحمن قد سُمِيّ نسبةً بـعمهِ عبدالرحمن بن شايع.
و قد أنجب "محمد" بن عبدالرحمن بن ابراهيم الشايع إبناً واحداً فقط و اسماهُ نسبةً لأخاه ابراهيم ثم انقطعت ذريته حيث لم يُرزق ابراهيم بن محمد سوى بإبنتين، أما الإبن الأخر لعبدالرحمن وهو "ابراهيم" بن عبدالرحمن بن ابراهيم الشايع فقد رزقه الله من الأبناء (علي و أحمد)، "أحمد" انقطعت ذريته حيث انه أنجب إبنة واحدة فقط، أما "علي" بن ابراهيم فهو الذي تندرج منه ذرية الشايع الآن. و قد قام علي و أخاه أحمد في سنة ظ،ظ£ظ¢ظ،هـ ( ظ،ظ©ظ*ظ¢م ) بشراء منزل جارتهم والدة الحاكم الشيخ محمد بن صباح جابر الصباح خلال فترة تولي شقيقه الشيخ مبارك الملقب بـمبارك الكبير الحُكم، وذلك توسعةً لمنزلهم الكائن في منطقة شرق (توجد نسخة المبايعة بوثيقة عدسانيه)، و حيث إمتلك علي مع أبنائه العديد من المنازل في عدة فرجانٍ مختلفه إلا أنهم لم يسكنوا غير محلة(فريج) بورسلي و فريج بن خميس في القِدَم و كلاهما في الحي الشرقي(شرق)، و من ثم في الحي القِبلي(جبله) في محلة(فريج) العاقول؛ (توجد وثائق لكُلٍ منهم) تم شرائهم من زيد الخالد الزيد و الشيخ عبدالعزيز سعود الصباح و سعود القضيبي وغيرهم.

((( العمل في البحر )))
امتهن رجال هذه العائلة في القِدَم بالعمل في البحر كنواخذة سفر واشتهروا بعملِهم حيث تتحدث عنهم جميع كتب تاريخ البحر في الكويت؛ و كان لـعلي بن ابراهيم بن شايع ثلاثة أبناء ومنهم النوخذة ابراهيم الذي اشتهر بحادثة إطلاق النار على سفينتِهِ وهي البوم سهيل مُلك للتاجر محمد الثنيان الغانم من دورية بحرية إيرانية في وسط الخليج عام ظ،ظ©ظ£ظ¦م والتي قام حينها الحاكم آنذاك الشيخ المغفور له أحمد الجابر المبارك الصباح بالإحتجاج رسمياً برفع شكوى لدى الوكيل المعتمد السياسي البريطاني في الكويت على حادثة اعتداء الدورية البحرية الايرانيه على البوم سهيل الكويتي (توجد نسخه من الوثيقه عباره عن تفاصيل الواقِعة و شكوى الإعتداء بمركز البحوث والدراسات الكويتية تم الحصول عليها من بريطانيا حيث تتواجد الوثيقة الأصلية بالمكتبة الوطنية البريطانية).

وقد ذكرت كتب التاريخ عن عطاء هذه العائلة الكريمة و حبها للكويت مثل مساهمتها في صيانة و توسعة نقعة شملان بن علي آل سيف سنة ظ،ظ£ظ¤ظ¥هـ ، ظ،ظ©ظ¢ظ¦م (يعتبر كـميناء لرسو للسفن) حين هب الكويتيون من التجار والنواخذة بالتبرع بمساهماتٍ مادية (نقود بالروبيه) كلٌ على حسب إمكانياته، وقد تبرع النوخذة ابراهيم بن علي الشايع بمبلغ ظ،ظ*ظ* روبيه حيث يعتبر مبلغ كبير في ذلك الوقت اسوةً بالتجار الكويتيين، وقد ذُكرت هذه المساهمة في كتاب المؤرخ الكويتي سيف مرزوق الشملان في كتابهِ "تاريخ الغوص على اللؤلؤ".

((( شخصيات متعارف عليها من العائلة )))
-النوخذه ابراهيم بن شايع.
-النوخذة علي بن ابراهيم الشايع، مالك البوم الشوعي.
-النوخذة ابراهيم بن علي ابراهيم الشايع، مالك البوم خير الكريم.
-النوخذة عبدالله بن علي ابراهيم الشايع، توفي في البحر بعمر الـ ظ¤ظ¥ عاماً.
-النوخذة عبدالعزيز بن ابراهيم علي ابراهيم الشايع.
-النوخذة عبدالعزيز بن محمد علي ابراهيم الشايع.
-يوسف بن محمد علي ابراهيم الشايع، مدير عام البلدية عام ظ،ظ©ظ¦ظ¢ - ظ،ظ©ظ¦ظ¤م.
-فيصل فهد محمد الشايع، نائب في مجلس الأمة.
-جمال فهد محمد الشايع، وكيل مساعد بوزارة التجارة والصناعة، و مستشاراً للوزير.
-الفريق ركن طيار يوسف عبدالعزيز ابراهيم الشايع، آمر القوة الجوية بوزارة الدفاع.
-وهم أصحاب مصنع ألمنيوم الوليد.

((( المصاهرات )))
ولأسرة الشايع تداخل مع الكثير من أسر الكويت الكرام منها:
[ المضاحكه(هواجر) - العنجري - الثنيان الغانم - شملان الرومي - الماجد - الشايع(عتبان) - العتيبي - العتيقي - البدر(عنوز) - المساعيد - العليان - الحِمْد - فراج الغانم - الدخَيّل(بشد الياء) - العيسى(قحطان) - الوهيب - الشرهان - الدعيجاني(عتبان) - المنصور(سبيع) - النصرالله - العنزي ] وغيرهم من أسر كريمة.
رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
نواخذة أهل قطر العنابي التاريـــخ البحـــري 5 15-03-2010 07:02 PM
نواخذة أسرة الدويلة كويتى اصلي الشخصيات الكويتية 10 20-09-2009 03:24 AM


الساعة الآن 04:44 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7, Copyright ©2000 - 2018
جميع الحقوق محفوظة لموقع تاريخ الكويت