المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أسواق الكويت قديما


PAC3
15-03-2009, 02:17 PM
أسواق الكويت قديما

أسواق الكويت هي الواجهة الاقتصادية للكويت في المنطقة قديما و مقصد الكثير تجار الدول المجاورة لها وصفت أسواق الكويت قديما بأنها الأفضل في المنطقة بلا منازع وكانت تضاهي أسواق مسقط الشهيرة في خليج عمان بل وتتميز عليها لأسباب منها قربها وتجاورها وتنوع بضائعها وتمركزها في منطقة واحدة حيث يوفر ذلك الوقت على المستهلك الذي يشتري حاجته من هذه الأسواق دون العناء للتنقل من مكان إلي أخر .

http://www.kuwait-history.net/vb/up/uploads/123711499520090315.jpg
سوق مسقف

كانت معظم الأسواق القديمة مغطاة "مسقفة" بالخشب والصفيح لكي تقي المستهلك من أشعة الشمس الحارقة هذا بالأضافة لسقوفها العالية التي تساعد على وجود تيار هوائي يخفف حرارة الصيف مم يشعر المستهلك بالراحة خلال تسوقه أما بالنسبة للمحلات والتي تعرف بالدكاكين فمداخلها مرتفعة عن سطح الأرض بنحو 50 إلي 60 سم حيث كان الباعة يعرضون بضاعتهم وهم جلوس بأسلوب تسويقي شيق يتمكن من خلاله المستهلك من الشراء بسهولة.
أما مداخل ومخارج الأسواق القديمة فهي واسعة وتسهل على جميع المستهلكين سواء من أهل المدينة أو أهل البادية الدخول والخروج من إلي السوق مما يسهل حركة الدخول والخروج من وإلي الأسواق وعند قدوم أهل البادية قديما لمدينة الكويت كانوا يعرضون بضائعتهم من الأغنام والألبان والزبد " ألاقط " وأخشاب الوقود والخيام" بيوت الشعر" وغيرها في ساحة الصفاة ويقضون حاجتهم من الأسواق القريبة من ساحة الصفاة مغادرين بعدها الي الصحراء وللتعرف على أسواق الكويت القديمة سوف اتطرق لها في الموضوع ومع توضيح بسيط وهي على النحو التالي :

1. سوق الغربلي : أقدم الأسواق الكويتية وأشهرها وهو سوق مسقوف وكان سوق الغربللي قديما يستخدم لبيع بيض الدجاج الذي تأتي به النسوة ويحتوي سوق الغربلي على أسواق مختلفة.
2. سوق بن دعيج : من اشهر الأسواق القديمة في الكويت قديما بل ومن أهما إنشائه المرحوم محمد بن دعيج رحمه الله في عام 1857 م ويوجد به مجموعة من المتاجر الصغيرة المزدحمة بالمارة لبيع الأقمشة المستوردة وتحيط به غالبية الأسواق القديمة والحديثة وأقام المرحوم محمد الدعيج رحمه الله سبيل للماء في السوق ليشرب منه الناس دون مقابل ويوجد في السوق منازل عائلة آل دعيج و ديوانيهم .
3. سوق السلاح: يقع في سوق الغربلي جنوب شارع المباركية شمالاً وتباع به الأسلحة بأنواعها من بنادق وسيوف وخناجر وغيرها من مستلزمات السلاح ولا يزال السوق موجود في الوقت الحالي.
4. سوق الزل " السجاد " : من الأسواق الكويتية القديمة ويقع بالقرب من مسجد السوق الكبير بالمباركية وتم هدمة وأقيم مكانة قيصرية المرحوم الشيخ فهد السالم الصباح رحمه الله وبياع في هذا السوق جميع أنواع السجاد وأجودها قديما .
5. سوق البشوت " العباءات " : يقع هذا السوق وسط سوق الزل وفية تباع جميع أجود أنواع البشوت حيث يقوم الخياطين باستيراد الأقمشة اللازمة لخياطة البشوت من الشام " سوريا " والعراق و يشاهد المارة الخياطين في السوق وهم جلوس على الأرض ويفصلون يخيطون البشوت و يزينونها بالشرائط "المقصبة".
6. سوق واجف : يقع بالقرب من ساحة الصفاة وهو من الأسواق القديمة الشهيرة التي يجد بها المشتري جميع أنواع السلع مها كانت وسمي باسم واجف وهو مسمي مشتق من كلمة واقف " وقف" وسبب التسمية لان الناس ويبيعون ويشترون وهم وقوف واغلب البائعة في هذا السوق من النساء.

http://www.kuwait-history.net/vb/up/uploads/223711499520090315.jpg
سوق واجف

7. سوق الحراج : من الأسواق الكويتية القديمة ويمتاز هذا السوق بطولة وازدحامه و تنتشر به المحلات الصغيرة لبيع مواد وأدوات البناء وأدوات النجارة والحدادة .
8. سوق الخضرة – اللحم – السمك : وفية تباع المنتجات الزراعية من الخضروات بالإضافة إلي الأسماك واللحوم .

http://www.kuwait-history.net/vb/up/uploads/23711522620090315.jpg
الفرضة في الخمسينات

أسواق أخري لأتقل أهمية عن سابقتها التي ذكرت وهي كالتالي :

1. سوق الصناديق : ويقع هذا السوق جنوب سوق الغربلي ويباع به الحصير " الحصران " وسعف النخل والصناديق الخشبية .
2. سوق المقاصيصن : ويقع شرق المدينة مابين الشارع الجديد وساحة الصفاة.
3. سوق المعجل : ويقع وسط شارع المباركية وتباع به جميع الأقمشة النسائية .
4. سوق البنات: ويقع بالقرب من سوق المعجل وتباع به البراقع وبعض مستلزمات النساء قديما .
5. سوق الطيور : ويسمي بسوق الحمام ويقع بالدهلة وتباع به أنواع الطيور كالحمام والدجاج وغيرها .
6. سوق الساعات : وهو سوق تباع وتصلح به الساعات قديما .
7. سوق الصبة " سوق الصاغة " : وبياع في هذا السوق الذهب في دهاليز ضيقة في بيوتهم حيث يعملون الحلي الذهبية وغيرها من المصوغات ويعمل به صبائه من العراق ويهود الكويت .
8. سوق المناخ : ويقع بالقرب من قهوة بوناشي اشهر مقاهي الكويت قديما .
9. سوق الإبل: ويقع بالساحة الواقعة مابين مبني مجلس الأمة السابق ومحافظة العاصمة" قصر نايف " .
10. القيصريات : ومن اشهرها قيصرية ناصر البدر و قصيرية بن راشدن وقيصرية التجار وغيرها الكثير .

http://kuwait-history.net/vb/up/uploads/23711566220090315.jpg

هذه نبذه بسيطة عن بعض اشهر أسواق الكويت القديمة تطرقت بها للأسواق القديمة وذكر أسمائها حيث تعتبر أسواق الكويت القديمة من اشهر الأسواق المعروفة في الجزيرة العربية قديما لدي الكثير من التجار والمستهلكين من داخل الكويت وخارجها

المصادر بالتصرف :
كتاب لمحات من تاريخ الكويت
للأستاذ يوسف عبدالمحسن التركي

كتاب الجغرافية التاريخية للكويت
للدكتور محمد رشيد الفيل

حقوق النسخ محفوطة للكاتبPAC3 ولمنتدى (تاريخ الكويت)، أرجوا عند النقل ذكر المصدر للكاتب PAC3من منتدي تاريخ الكويت www.kuwait-history.net (http://www.kuwait-history.net/)) .
أرجوا تحري الأمانة العلمية في النقل... وشكر

سعدون باشا
15-03-2009, 09:42 PM
سوق التناكة
كان مكان هذا السوق قديماً بنفس مكان سوق الجت المتفرع من سوق الغربللي الحالي وكان يصنع ويباع فيه صفيح الحديد "التنك"

سوق الدهن
يقع هذا السوق خلف سوق الصراريف حيث يباع فيه فقط السمن البلدي "الدهن العداني"

سوق الماي
كان يقع بالقرب من سوق بن دعيج حيث خصص لبيع الماء لأن الكويت قديما كانت تعاني من قلة الموارد المائية المتاحة

سوق الجت
يقع خلف سوق السمك القديم ويباع فيه البرسيم "الجت" حيث يباع على شكل حزم تجلب من مزارع الجهراء والفنطاس والفنيطيس وأبو حليفة

سوق الأطواشة
الطواشة هم تجار بيع وشراء اللؤلؤ قديما ويقع بالقرب من قيصرية البدر وبالتحديد بالقرب من مسجد السوق الكبير ، يجتمعون بعد القفال لبيع وشراء اللؤلؤ

سوق الصفافير
كان يقع ابتداءا من سوق واجف نحو ساحة الصفاة ، هو سوق النحاسيون اللي يصنعون الأواني من النحاس

سوق التجار
كان عبارة عن قيصرية تقع خلف سوق المناخ ، كان مكان إلتقاء التجار للتشاور وعقد الصفقات التجارية


سوق الدجاج
يختص في بيع الدجاج والبيض وهذا السوق يختلف عن سوق الحمام في إن الحريم هم اللي مبسطين ويبيعون في هذا السوق

PAC3
16-03-2009, 10:49 AM
بارك الله فيك أخوي سعدون
على الاضافة وعلى النشاط المميز في المنتدى
تحياتي

http://www.kuwait-history.net/vb/up/uploads/123719019620090316.jpg
سوف واجف

http://www.kuwait-history.net/vb/up/uploads/23719019620090316.jpg
الفرضة 1961

http://www.kuwait-history.net/vb/up/uploads/223719019620090316.jpg

IE
17-04-2009, 03:19 AM
إعداد: يوسف الشهاب
أشهر اسواق العاصمة وأقدمها.. أُطلق عليه «سوق الغربللي» نسبة الى محلات الغربللي التي كانت من اكبر محلات السوق. وهو يبدأ من سوق الصرافين في منطقة المباركية حتى شارع عبدالله السالم او الشارع الجديد بالتسميةالقديمة، ويطلق عليه ايضا شارع البلدية.. وكان سقف سوق الغربللي من الشينكو، ومحاطا على جانبيه بالعديد من محلات الملابس الشعبية والاحذية والتوابل والأواني، وكل هذه المحلات كانت تشهد رواجا في هذا السوق نظرا لتوفيرها كل ما يحتاجه الزبائن.
وقبل نهاية السوق الى اليسار باتجاه الشارع الجديد، يتفرع منه سوق آخر كان يطلق عليه «سوق المقاصيص»، نظرا لوجود محلات تبيع البضائع المستعملة وبأسعار ارخص من التي تباع بالمحلات الاخرى.
وفي سوق الغربللي كانت توجد ايضا ولا تزال، محلات علي العبدالوهاب، والمطوع، والمسلم، والحنيان، وابوقريص، وأبل، وغيرها من المحلات التي تم تأجير بعضها في الوقت الحاضر.
في الصورة، التي التقطت في محل علي العبدالوهاب الواقع في سوق الغربللي عام 1951، يبدو المرحوم عبدالله العلي المطوع (الى اليسار) يعرض سراج لوكس على المرحوم عبدالمحسن مبارك العلي، ويبدو احد العاملين في المحل.

http://www.kuwait-history.net/vb/up/uploads/23992754720090417.jpg

جريدة القبس - يوسف الشهاب - 17/4/2009

متصفح
17-04-2009, 03:28 AM
للاستزادة يمكن للاخوان
مراجعة كتاب اسواق الكويت القديمة
للمؤلف العم محمد عبدالهادي جمال

الأصيلة
22-04-2009, 11:47 PM
في محل الأقمشة

http://dc03.arabsh.com/i/00099/pnl2qwz4mm8k.bmp


التقطت هذه الصورة عام 1952 في محل من محلات الاقمشة في سوق الكويت حيث توجد عدة (قيصريات)، وهي عبارة عن مجموعة من المحلات بشكل دائري أو مربع وغالبا ما تتاجر تلك المحلات بصنف واحد فنجد محلات الاقمشة كلها تتجمع في مكان واحد، كما هي الحال مع سوق المنطقة التاسعة وهذا ينطبق على جميع الاصناف.

وفي هذه الصورة نجد من اليمين:

1- محمد عبدالله الحساوي - صاحب المحل.

2- احمد سعود المقهوي.

وهي من ألبوم الوالد رحمه الله.

اعداد : فؤاد أحمد المقهوي

جريدة الوطن
تاريخ النشر 22/04/2009

سعدون باشا
19-06-2009, 07:13 PM
أسواق الكويت القديمة
الممتدة من قصر السيف الى الفرضة
شكلت العصب الرئيسي للإقتصاد
ما ان تشير عقارب الساعة الى السادسة صباحا او قبل ذلك الا وكانت جميع المحلات في الاسواق قد فتحت ابوابها لتعج بالباعة والمشترين الذين يتوافدون اليها من كل جانب فتمر ساعات الصباح الاولى ويهدأ الضجيج بعد ان يتوجه المشترون الى اعمالهم.

ومع اذان الظهر تغلق المحلات ابوابها بقطع من القماش او الشباك دون أي خوف من تعرضها للنهب او السرقة لتدب الحركة فيها مرة اخرى بعد صلاة العصر وتضاء ليلا بمصابيح الكيروسين التي يطلق عليها اسماء كالسراي او الفنر او الزهيوي.

وحول طبيعة هذه الاسواق قال الباحث والكاتب في التراث الكويتي محمد عبدالهادي جمال
انه بالرغم من صغر حجم الكويت الا انها كانت تزخر بالاسواق والمحال التجارية والحرفية في وسط المدينة واطرافها.

واوضح في لقاء خاص مع وكالة الانباء الكويتية (كونا)
ان المنطقة الممتدة من قصر السيف الى (الفرضة) وهي الميناء شمالا الى نهاية السوق الداخلي والمناطق المحيطة بها والمتشعبة شكلت العصب الرئيسي للاقتصاد الكويتي ومركزا يجمع جل الاعمال التجارية فيه منذ نشأة الكويت الى نهاية القرن التاسع عشر.

واضاف ان سوق التجار الذي كان يمتد من (تل بهيتة) وهو مرتفع مقابل قصر السيف شمالا الى الساحة المقابلة الى مسجد السوق يعد المركز الرئيسي لتوزيع البضائع منذ القدم اذ كان يتواجد في ذلك السوق كبار تجار الجملة والمستوردون للمواد الغذائية الاساسية كالحبوب والارز والتوابل والتمور والالبسة وغيرها من المواد التموينية حيث تتوزع هذه البضائع الى بقية الاسواق ومراكز البيع الاخرى.

وذكر انه يقع بالغرب من سوق التجار ساحة صغيرة تسمى المناخ وكانت مقرا لاناخة الابل القادمة من بادية الكويت وصحراء شبه الجزيرة العربية.

كما يؤدي سوق التجار من ناحية الجنوب الى ساحة صغيرة يباع فيها مختلف انواع الخضروات اضافة الى الماء ومواد العطارة ويتفرع منها سوقا لا يقل اهمية عن سوق التجار وهو السوق الداخلي.

واوضح الباحث جمال
ان السوق الداخلي كان يشكل سوق التجزئة الرئيسي حيث تباع فيه مختلف انواع السلع كالمواد الغذائية والاقمشة واللوازم المنزلية ويتفرع منه سوق البدر الذي يحتوي محلات لبيع وشراء اللؤلؤ اضافة الى باعة البشوت والزل.

كما تقع في بدايته (قيصرية العوضي) حيث يباع فيها مختلف انواع الاقمشة المستوردة.

وذكر ان (سكة الساعات) كانت تتفرع من الجانب الشرقي للسوق الداخلي اضافة الى سوق (الصنقر) الذي تباع فيه الارز والتمر والمواد التي يقبل على شرائها عرب البادية.

اما سوق البنات فكان يقع في نهاية السوق الداخلي وهو على شكل دائري تحيط بساحته الدكاكين من كل جانب وهو مخصص لبيع الاقمشة النسائية وله مدخلان الاول من ناحية الشرق والاخر على سوق اللحم وقد اشتهر في اربعينيات وخمسينيات القرن الماضي بعرض الاقمشة النسائية الحديثة.

وقال جمال ان السوق الداخلي استمر على حاله الى بداية القرن العشرين اما الساحة التي تبدأ مع نهاية السوق من ناحية الجنوب سميت بساحة الصراريف وكانت تعتبر بداية ساحة الصفاة حيث اتخذت مربطا للابل لانزال وعرض ما تجلبه قوافل الصحراء من بضائع موسمية كالاقط والفقع والصوف.

وقد ازدادت تلك الساحة اهمية بعد ان ضاقت ساحة المناخ بالابل وشكلت ساحة الصفاة بذلك مركزا تجاريا الى ماقبل حكم الشيخ مبارك الصباح.

وافاد ان الحركة التجارية في الكويت كانت بين شد وجذب الى ان جاء عهد الشيخ مبارك وخاصة بعد توقيعه معاهدة الحماية مع بريطانيا عام 1899 حيث بدأت البواخر بالرسو بانتظام على شواطيء الكويت حاملة معها مختلف انواع البضائع.

واضاف انه كان لذلك الاثر الكبير في تمتع البلاد بنوع من الاستقرار النسبي فتوسع النشاط التجاري بصورة كبيرة وارتفع الطلب المحلي والخارجي على البضائع المستوردة فتوسعت الاسواق وامتدت الساحات لتشمل ساحة الصفاة بكاملها ابتداء من ساحة الصراريف شمالا الى موقع قصر نايف جنوبا ومن موقع المسيل (عبارة عن حفرة تتجمع فيها سيول الامطار) شرقا الى مقبرة (الدهلة) غربا.

وقال جمال ان من الاسواق التي بنيت في عهد الشيخ مبارك سوق الخضرة والاسواق المتفرعة منه والمحيطة به والتي امتدت غربا الى براحة (السبعان).

واضاف انه ما ان جاء عهد الشيخ احمد الجابر الصباح حتى اصبحت اسواق الكويت عبارة عن شبكة متكاملة من المتاجر المتصلة بعضها ببعض وكانت تتميز كل مجموعة من الدكاكين بالتخصص ببيع سلعة معينة.

وذكر الباحث جمال ان الاسواق القديمة شهدت على مدى العهود المتعاقبة العديد من التوسعات والاصلاحات والترميمات ومن بينها بناء الاسقف لتغطيتها من اشعة الشمس والامطار والغبار وكانت هذه الاسقف عبارة عن عرشان من الجندل والبواري واستبدلت فيما بعد بالصفيح.

وحول الطريقة المتبعة في تأجير الدكاكين قديما قال انها كانت سهلة وميسرة فلا حاجة الى عقود ايجار او ما شابه ذلك انما كانت الكلمة هي الحكم فيختار المؤجر احد المحلات ويحضر معه قفلا لباب المحل تمهيدا لجلب بضاعته واستخدامه.

وعن دور الحكومة في تنظيم الاسواق ومراقبتها قال انها كانت حاضرة بصورة دائمة فيما يتعلق بمراقبة حركة الاسواق وحماية المشتري والبائع فقد خضعت الاسواق الى نظام امني محكم بواسطة (النواطير) وهم حرس الاسواق الذي كانوا يتواجدون بصورة دائمة خاصة في ساعات الليل عندما تغلق المحلات ابوابها.

واضاف ان (الناطور) كان يتخذ من اسطح المحلات مقرا له اثناء الليل حيث يقوم ببناء (عشة) صغيرة يرتاح بها من عناء العمل وكان من ضمن التقاليد المتابعة ان يصيح احدهم بصوت مرتفع اثناء فترة عمله 'صاحي..صاحي' ويجيبه زملاءه بالصيحة نفسها وتستمر هذه الصيحات تدوي في الاسواق الى ان يتم تبديل النوبات (الزامات) لضرب الجرس الخاص بذلك والذي يكون معلقا على سطح جاخور الحكومة الواقع خلف سوق (الدهن) في وسط منطقة الاسواق ليسمعه الجميع.

وقال ان من عمل النواطير ايضا انارة الاسواق ليلا ومنع التجول وكان من يخالف التعليمات يحجز طول الليل في اماكن خاصة تسمى (المدابس) وهي مخازن التمر التي تكون عادة مليئة بالفئران اما من يثبت ادانته بالسرقة فعقابه الجلد في السوق امام المارة.

واضاف ان الحكومة فتحت مراكز رقابية حيث يمكن لأي مشتر ان يتأكد مما اشتراه من حيث الوزن او الجودة من خلال تخصيص عدد من الموازين الحكومية التي يشرف عليها مندوب ويساعده عدد من الحمالين يقومون بوزن الحبوب في ميزان الحكومة الذي كان يسمى (قبان) مقابل رسوم بسيطة وكان الوزن يتم بوحدة (المن) وهي تساوي 186 رطلا اضافة الى ميزان اخر في (خان الحكومة) وهو مخزن على شكل (حوش) عربي حيث كان المشترون يتوجهون اليه لمعاينة سلعهم الاستهلاكية.

وحول نظافة الاسواق قال جمال ان اصحاب المحلات كانوا يجمعون مبالغ بسيطة من المال لدفعها الى (الخميم) وهو الشخص الذي يقوم بتنظيف وكنس الاسواق وازالة الفضلات وذلك قبل تأسيس البلدية.

وكالة الأنباء الكويتية (كونا)
9/9/2008

سعدون باشا
22-07-2009, 12:41 PM
http://www.kuwait-history.net/vb/up/uploads/24825795420090722.jpg

سوق الفرضة
سوق التجار
سوق الصفاة
سوق الساعات
سوق الحدََادة
سوق المناخ
سوق الصاغة
سوق اليهود القديم (سوق خليل القطان)
سوق البدر
قيصرية العوضي
قيصرية إبن رشدان
سوق الصنقر
سوق المعجل
سوق البنات
سوق الصراريف
سوق الدهن
سوق التناكة
سوق النورة
سوق الحمام
سوق طيور الربيع
سوق الخراريز
سوق الماء
سوق إبن دعيج
سوق التمر
سوق الجت
سوق الطحين
سوق اللحم
سوق السمك
سوق الحلوى
سوق الغربللي
سوق فهد السالم (سوق الزل والبشوت)
سوق الشعير
سوق الحرس
سوق البيبان
سوق الخبابيز
سوق السلاح
سوق الصفافير
سوق البوالطو
سوق الصناديق
سوق الحراج (المقاصيص)
السوق الأبيض
سوق المفاتيح
سوق واجف (سوق الحريم)
سوق الدجاج
سوق الفحم
سوق الغنم
سوق البقر
سوق الحمير


كتاب أسواق الكويت القديمة - محمد عبدالهادي جمال

ALKHALDIYAH
22-09-2009, 04:54 PM
معلوماتك شيقه ووافيه عن اسواق الكويت قديما
بس منو من اهل الكويت سابقا معروفين بصناعه السلاح ؟

PAC3
22-09-2009, 09:11 PM
معلوماتك شيقه ووافيه عن اسواق الكويت قديما
بس منو من اهل الكويت سابقا معروفين بصناعه السلاح ؟

الاخ الفاضل ALKHALDIYAH
لم يكن في الكويت قديما صناعة للسلاح ولكن هناك باعة سلاح ويقومون أيضا على إصلاحة ومنهم :

الشريدة " سعد " وهو من اشهر من يبيع ويصلح سلاح قديما في الكويت آبان حكم الشيخ سالم المبارك طيب الله ثراه وربما قبل ذلك هذا بالاضافة " بن جليل والمزين و عبدالله بن منصور - " وهناك غيرهم ... ومن ذكرت يقومون بأصلاح كسور الخشاب وعطل الزناد وغيرها .

تحياتي

أبوسعود
22-09-2009, 09:16 PM
سمعت من أحد الكبار في السن أن في موقع مجمع الوزارات الحالي أو قريب منه كان يوجد أسواق أو دكاكين
و أحب أتأكد و أستفيد من معلوماتكم

عبدالرحمن بك
23-09-2009, 01:45 AM
خوش موضوع ... يعطيك العافيه

PAC3
25-09-2009, 12:22 AM
سمعت من أحد الكبار في السن أن في موقع مجمع الوزارات الحالي أو قريب منه كان يوجد أسواق أو دكاكين
و أحب أتأكد و أستفيد من معلوماتكم

الاخ بوسعود
لاعلم لي في هذه المعلومة ......ومن ذكرتهم هم اصحاب محلات بيع السلاح في سوق السلاح وقديما كان السلاح يباع من غير ترخيص وفي عهد الشيخ أحمد الجابر وضعت ضوابط لبيع السلاح حيث لا يباع السلاح الا بترخيص من الامن العام ....تحياتي

ولدالشامي
25-09-2009, 04:07 PM
سمعت من أحد الكبار في السن أن في موقع مجمع الوزارات الحالي أو قريب منه كان يوجد أسواق أو دكاكين
و أحب أتأكد و أستفيد من معلوماتكمهلا بالاخ ابو سعود . اذا كنت تقصد الجهه المطله على مبنى التلفزيون والامن العام . فانا اقول لك نعم كان يوجد دكاكين كثيره وعديده .ابتداء من مسجد علي العبدالوهاب الى تقريبا خلف البنك البريطاني للشرق الاوسط . اتذكر تماما الخياط الذي فصلت عنده انا واخي الاصغر بدلات قرب المسجد المذكور . والدكاكين كانت متعه وانا صغيرواتذكرها واتمشى واطالعها ( حب استطلاع ) بقالات كهرباء سيارات زجاج ميكانيك بياعين اطارات وخردوات والكثير جدا من المحلات المتنوعه . اعتقد بدأ بهدمها بمنتصف واواخر الستينات . مرفق لك صوره توضيحيه عسى ان اكون قد وصلت لك المعلومه بالشكل السليم . رسمت لك خط . وهو الخط التي كانت خلفه الدكاكين منتشره . تحياتي لك يابو سعود . ( هذه دروازه الشاميه القريبه الان من مجمع الوزارات )
http://kuwait-history.net/vb/up/uploads/25388330120090925.jpg

أبوسعود
26-09-2009, 12:49 AM
أشكرك يا ولد الشامي

دائما الممتع و المفيد :)

ولدالشامي
26-09-2009, 01:22 AM
أشكرك يا ولد الشامي

دائما الممتع و المفيد :)إنت تأمر على الراس والعين ياالعزيز ابو سعود

أم عبدالعزيز
26-09-2009, 08:39 PM
اما سوق البنات

فكان يقع في نهاية السوق الداخلي وهو على شكل دائري تحيط بساحته الدكاكين من كل جانب وهو مخصص لبيع الاقمشة النسائية وله مدخلان الاول من ناحية الشرق والاخر على سوق اللحم وقد اشتهر في اربعينيات وخمسينيات القرن الماضي بعرض الاقمشة النسائية الحديثة....






""



لم أعرف هذه المعلومة إلا اليوم من الوالده حفظها الله


وجــــزاكم الله خيــــر








"

أبوسعود
26-09-2009, 11:57 PM
الله يعزك ولد الشامي و يرفع قدرك
و أشكرك pac3

و أشكر كل من شارك

سعدون باشا
03-01-2010, 02:49 PM
سوق المعجل
يتفرع من السوق الداخلي مقابل سكة الساعات
أسسه عبدالرحمن المعجل
عبارة عن قيصرية مسقوفة بالدكاكين لبيع الأقمشة الرجالية والنسائية

يذكر محمد عبدالهادي جمال في كتابه «أسواق الكويت القديمة» انه بني في اواخر الأربعينات
وضم نحو 50 دكانا وازيل عام 1962م

وعائلة المعجل نزحت الى الكويت قبل 225 عاما كما تشير بذلك فوزية صالح الرومي في كتابها «تاريخ نزوح العائلات الكويتية»
وسكنت حينها في الحي القبلي في «فريج الغنيم» قرب البحر
واعتمدت العائلة في تجارتها على صيد الاسماك والغوص على اللؤلؤ


جريدة القبس - 3/1/2010

PAC3
03-01-2010, 03:22 PM
الاخ العزيزسعدون باشا
بارك الله فيك على الاضافة القيمة للموضوع ...تحياتي

قدساويه
17-01-2010, 08:06 PM
السلام عليكم
خواتي وأخواني تناقشت مع صديقه عن الاسواق القديمه المتفرعه من شارع الغربللي
مثل سوق السلاح,وسوق البشوت ,.............................
ماأسماء باقي الاسواق الموازيه لهم ؟
وهل سوق واجف هو نفسه سوق الحريم ؟
وهل كان فيه سوق اسمه سوق البوالطو ؟
لان صار نقاش حاد بيني وبينها وما وصلنا لاي نتيجه
وجزاكم الله خيرا

قدساويه
18-01-2010, 10:59 AM
السلام عليكم
بحثت في المنتدى عن الموضوع وجدت للاخpac3 موضوع الاسواق القديمه ولكن الموضوع لم يشرح كفايه
عن الاسواق المتفرعه من شارع الغربللي لان هناك اكثر من سوق
يمكن الفتره الزمنيه التي ابحث او أسأل عنها هي فترة الستينيات
ولكم جزيل الشكر

mub2
18-01-2010, 04:59 PM
والله يا بنت القادسية شكرا لك على هذا الإستفسار الذي أنعش ذاكرتنا بتلك الأسواق
الجميلة ببساطتها وأزقتها التي تفوح منها رائحة الماضي الجميل ببساطته.
ووجدت لك بكتاب أسواق الكويت القديمة لمؤلفه المتميز / محمد عبدالهادي جمال
الأجوبة التي تبحثين عنها :
وهل كان فيه سوق اسمه سوق البوالطو ؟نعم سوق البوالطو متفرع من شارع الغربللي - كما هو موضح بالمخطط المرفق.
وهل سوق واجف هو نفسه سوق الحريم ؟نعم سوق واجف هو نفسه سوق الحريم.
لأن الحريم كانت تفترش بضاعتها على الأرض والمتسوقون يكونون واقفين
لعدم وجود كراسي كما هو الحال في المحلات.
لذلك يطلق عليه سوق واجف (صفة للمتسوقين)
وكذلك يطلق عليه سوق الحريم (لأن الباعة حريم)

ماأسماء باقي الاسواق الموازيه لهم ؟أما بالنسبة لباقي الأسواق فيمكنك الإستفادة من المخطط المرفق ولموضوع
زميلنا العزيز ( PAC3 ) .
مع خالص التحية
أخوكم / خالد المبيلش
الصور منقولة من كتاب أسواق الكويت القديمة لمؤلفه محمد عبدالهادي جمال :
http://www.kuwait-history.net/vb/up/uploads/26382301220100118.jpg

http://www.kuwait-history.net/vb/up/uploads/26382311220100118.jpg

PAC3
18-01-2010, 10:06 PM
الأخ العزيز خالد المبيلش
شكراً لكم ولكن هناك معلومة ذكرها لي أحد كبار السن عن سوق واجف وهي أن سوق واجف ليس هو سوق الحريم وكان في براحة كما ذكر لي أن سوق واجف هو نفسه سوق المقاصيص قديما.

أما بالنسبة لسوق الحريم قديما ًفقد ذكر لي أنه يقع في في طرف الدهلة وهو مكان أخر .....فهل من توضيح لتلك المعلومة ...أخوكم بومحمد

وكل الشكر للأخت قدساوية على تطرقها للموضوع مرة اخرى .

سعدون باشا
19-01-2010, 12:00 AM
سوق بن دعــــيج
كانت الأنشطة التجارية كثيرة ومتعددة ومحورها الأسواق والمحلات فجعلت من الكويت مركزاً تجارياً لمنطقة الخليج بيعاً وشراء

وقد نمت هذه الاسواق وانتشرت فبلغ عددها حوالي 50 سوقاً في تلك الفترة من بداية الاربعينات واهم هذه الاسواق كان سوق ابن دعيج الذي جمع بين العلم والتجارة والتسلية وايضا ساعده موقعه في ان يكون ممرا الى الاسواق وساحة الصفاة

لإثراء الحديث عن هذا السوق المهم بتفاصيله المحببة لأهل الكويت التقت «القبس» الباحث في التراث الشعبي الاستاذ محمد علي الخرس الذي وقال:

حديثي عن سوق ابن دعيج وحسب دراساتي وبحوثي يبدأ من عام 1940 - 1950م الفترة التي غمر فيها اسواق الكويت التطور والانفتاح ورغم التغيرات فإن هذا السوق مازال كما كان رائدا بكل المعالم

وكنا نسميه سكة ابن دعيج تمتد هذه السكة من مدخلها الشرقي بدروازة عبدالرزاق ويطلق عليها اسم «المدفع» لوجود أحد المدافع القديمة منذ عام 1811م

التسمية نسبة للعائلة وقال الخرس:
ترجع تسمية هذه السكة الى عائلة ابن دعيج الذين سكنوا فيها ومن أشهر رجالها:
محمد العلي الدعيج
وعبدالرحمن وراشد ويوسف الدعيج
وعبدالعزيز الدعيج المتوفى عام 1983م
وكان لوالده دكان يقع في سوق البوالطو المتفرع من شارع الغربللي كان يبيع فيه البوالطو والباركوتات المستعملة (معاطف) الخاصة بالجنود ومن بقايا الحرب العالمية الأولى والثانية

وتعتبر هذه السكة سوقاً ضيقاً طوله اكثر من كيلو متر ينتهي غربا الى ساحة تدعى «براحة ابن الدعيج»
وفي الغرب يوجد سوق التجار
وفي السكة منازل وسكك اخرى ضيقة
وفي جنبات هذه السكة محلات كانت تزخر بالبضائع المختلفة ويزدحم السوق في شهر رمضان المبارك والاعياد ولا يمكن للسيارات المرور في هذه السكة لضيقها ولكثرة الناس فيها ولكن العربات والحمير لنقل الماء والبضائع تمر

وكان هذا السوق مسقوفاً بالخشب المربع ومغطى بألواح الشينكو لحماية الناس من حرارة الشمس والامطار وهناك جزء غير مسقوف

سبيل ابن دعيج ومن أشهر السوق «ماء سبيل» في البراحة عبارة عن مجموعة من حبوب الماء تملأ ليكون الماء بارداً صيفاً وقد تبرع عبدالعزيز بن دعيج لعابري السبيل خصوصا القادمين من البادية والمتسوقين بهذا السوق واشترى رحمه الله ثلاث آبار في منطقة الشامية وثلاثة جمال لنقل الماء الى هذا السبيل

محلات السكة ومعالمها ويستطرد الخرس في حديثه عما يحتويه هذا السوق وما يتداول فيه من بضائع فيقول:
وبعد البحث تبين ان سكة ابن دعيج غنية وعامرة بالمحلات المختلفة الاغراض وبقدر الإمكان عرفت هذه المحلات وأصحابها وأعمالها وخدماتها منها:
1ـ محل التناك الذي يصنع طرمبة كيروسين والمحكان (قمع) والدوة وأنواع العلب ذات الأغطية وعلب حفظ الوثائق الرسمية وعلبا لبائعي الرز والقمح والسكر والأباريق كلها تصنع من رقائق المعدن وأشهر العاملين في هذه المهنة المرحوم «فهد التناك»

2ـ مدرسة الملا زكريا كانت في هذه السكة وهي المدارس الأهلية (مطوع) لصاحبها ملا زكريا الأنصاري وتقوم بالتدريس في فصل الصيف بعد تعطيل المدارس واشتهرت بالحزم والجدية والمواظبة والشدة لحفظ القرآن وتعليم الحساب

3ـ في هذا السوق تجد الكثير من المحلات لبيع الخضروات والفواكه المستوردة مثل البطيخ والشمام والعنب والبلح ومن داخل الكويت الطماطم والجزر والطروح والفرع والكنار ومحلات لبيع الشاي والسكر والرز والملح والعدس... الخ

4ـ بائع البرچوته الشخص المتخصص في بيع الخردوات مثل الخيوط والبكرات وأنواع الأبر الخاصة بالخياطة وابر القحافي والأويات التي تستعمل في تجميل الملابس النسائية وأدوات التجميل والزينة

5ـ نجارون يقومون بصناعة القباقيب الخاصة للنساء «أحذية خشبية» وأدوات لعب الأطفال كالنباطة والدوامة والبلبول والوقاقة والمباخر الخشبية وشدافة الفئران وكرسي حب وبرمه

6- وكانت في هذه السكة مجموعة غير قليلة من المساكين والمحتاجين كبار السن وهم من غير الجنسية الكويتية كانوا في مدخل السوق

7- بائع الملح من معالم السوق لأنه الوحيد لا غيره ولكن عنده كمية كبيرة تكفي لحاجة الناس وينادي قائلا: وقية ببيزتين الملح

8- المصور كان في احد المنازل وصاحبه غير كويتي بكاميراته لها يد من القماش الاسود وباقة ورد للزينة وكان يحمض تحت درج صغير بماء مخلوط وبعد ذلك فتح بابا للغرفة من جهة السوق وازدادت هذه المهنة وانتعشت المحلات

9- خياطان للدشاديش في هذا السوق هما المرحوم السيد محمود الموله والثاني المرحوم صالح ابو دهام يساعده المرحوم محمد جواد الشيخ حبيب القريني

10- بائع التتن: مجموعة من المحلات تبيع التتن الخاص بالقدو والذي كان يدخنه الرجال والنساء كبار السن

11- توجد جيخانة (مقهى) واحدة ولها مدخل من طرف السكة فيها الكراسي الطويلة وفي داخل بيت المقهى يقوم الرواد بشرب الشاي والقدو وبعض الألعاب المسلية

12ـ محسن او مزين (حلاق) يقوم ايضاً بمهمة الحجامة والختان، وأكثر حلاقته بالموسى ويسمى (قرعة) وفي دكانه قطعة قماش وحبل بسحب لتعطي الهواء كالمهفة
وأحدهم (حلاق) اسمه «حجي تقي» يقوم بحلاقة الناس في محلاتهم حاملاً صندوقاً فيه عدة الحلاقة وايضاً كان يذهب الى البيوت والدواوين

13ـ بائع العنجكك: من عائلة الربيعان يقوم ببيع الحبوب وبجانبه مجموعة من الاشولة (خياش) ينظفها ويبيعها بالچبلة اي الاستكانة المملوءة ويقال ان العنجكك بذور السفرجل ويقال ايضاً من البذور ولها شجرة خاصة وتقوي الباءة واللفظة تركية فارسية

14ـ القفاص بالقرب من محل العنجكك منزل يقوم صاحبه بصناعة اقفاص الطيور من جريد النخل واسمه «عوض القفاص» كان يقوم بنفسه بقطع الجريد بأطوال متساوية فيثقبها ويصنع من هذا الجريد الاقفاص واسرة لنوم الاطفال يسمى الواحد «منز» واقفاصاً للتخزين «الرّك»

15ـ المجني هناك رجلان يقومان بتصليح الغواري (الأباريق) الخزفية والصحون الصينية المسكورة، يقوم بربط القطع بشرائط معدنية واسلاك حديدية، ويستعمل بعض المساحيق والسوائل اللاصقة لأن الناس يحافظون على أدواتهم حتى في حالة التلف لقلة المال والدخل القليل

16ـ بائع المشروبات: في بيت من بيوتات سكة ابن دعيج يقوم احد افراد عائلة ششتري بصنع الشراب الطبيعي بعضه من البرتقال الطبيعي وشراب الفيمتو والليمون الصافي واللبن الذي يسمى «من امه» كان ششتري يضع هذه المشروبات في زجاجة كبيرة لها فتحة صغيرة «نل» وبعدها قام ايضاً بصنع البوظة الملوثة من الرمان والنعناع والشمام والبطيخ وله شهرة في السوق ويزداد الطلب عليه في ليالي رمضان المبارك

17ـ أطرم (الأخرس) كان يبيع الكركري (نوع من الحلويات القديمة) يأخذ الكركري شكلاً زجاجياً رقيقاً من الحيوانات والطيور والسفن وهذا سريع الكسر وكان يعمل حلوة قبيط وشعر بنات وكبدة الفرس رحمه الله كان يتفاهم مع الزبائن بالاشارة

18ـ لبيع الجاكليت (شوكولاتة) والبرميت قطع من الحلوى حريفة المذاق لها طعم النعناع يقوم بصناعتها احد افراد عائلة «العيدي» في منزله الخاص في الشرق ويعرضها للبيع في سكة ابن دعيج والمصنع كان موجوداً حتى عام 1950م

19ـ بائع الحلوى والرهش والبقصم المرحوم راشد بوفتين يصنع هذه الحلويات في منزله ويبيعها في محله في السكة وفي رمضان المبارك يعرضها في البراحة

20ـ بائع القروضات (المكسرات) كان هناك عدد من هؤلاء الباعة ولكن اشهرهم المرحوم عبدالله كاكولي واهم المكسرات المرغوبة السبال (فول سوداني) والنقل والبيذان (اللوز بقشرته الصلبة) وفي شهر رمضان يخلط هذه المكسرات ويبيعها للقرقيعان

21- العطار لبيع الاعشاب والبذور خاصة التي تستعمل للادوية كان في سوق ابن دعيج عدة محلات ومن اشهرها محل «لآل عبدال» وآخر لعائلة «الربيعان»

22- محلات في السكة لعمل النعل النجدية والقرب الحاصة بالماء وخاضة اللبن واصحابها يجمعون مخلفات عجلات السيارات لصنع الحاجات الخاصة بالجمال والحمير

23- بائع العصي بمختلف انواعها واحجامها خاصة لرجال البادية الذين عصيهم لها مواصفات خاصة، وكذلك يقوم ببيع الخيزرانات وهي عبارة عن عصي رفيعة ولها رأس بيضاوي وأهم نوع منها: سميسمية

باعة متجولون واضاف الباحث الخرس:
وبجانب هذه المحلات وفي مداخل السوق هناك عدد من الرجال والنساء يفرشون الارض بقطعة القماش لبيع مختلف البضائع مثل:
الطيور الربيعية في الاقفاص
وبائع للزبابيط المطبوخة (حيوانات بحرية)
وبيع الجراد على الارض في قدور ساخنة وتسمع اصوات الباعة «جراد مكن»
وبجانبه بائع البنك والنقل والسمسمية
وباعة الباجلا والنخي عادة تكون امرأة وهي مشهورة في مدخل السكة
وفي الربيع يكثر بيع الطراثيث الذي يظهر بعد عشرة ايام من امطار الموسم وهو بني اللون حلو المذاق بعد شيّه على النار يعتبر نبات حولي وفي هذا الفصل تكثر الاعشاب البرية وتعرض في السوق مثل:
«كلمان» نبات القلقاس ورقاته مملوءة بالماء
وبائع الكنار يفرش بساطه ويبيع بالكود (جمع)
وعربة كانت تتجول حاملة المشروبات والبوظة ولكن اشهر ما في السوق «وردي وهيل» صاحب العربة الزجاجية فيها تشكيلة واسعة من الحلويات ويصيح صاحبها قائلا:
وردي وهيل ومن افضل الحلويات

وفي السوق بائع الكبة ايضا يتجول بعربته وفيها قدر كبير اسفله نار، وعند الطلب يضع الكبة في صحن صغير مع قليل من الفلفل الحار


مصدر المشاركة
وكالة الأنباء الكويتيــــــــــة

mub2
19-01-2010, 03:46 AM
أخي العزيز ( PAC3 )
سوق واجف - الحريم كان مكانه سابقا في الجزء الجنوبي من الشارع الجديد قبل تعبيد الشارع الجديد.
يبدأ من نهاية شارع الغربللي إلى الصفاة جنوبا.

http://www.kuwait-history.net/vb/up/uploads/26386149220100119.jpg

وعندما أرادت الدولة بناء الشارع الجديد ( بنهاية الأربعينيات ) قامت بنقلهم غربا
في السكة الموازية للشارع الجديد في منطقة الدهلة.

http://www.kuwait-history.net/vb/up/uploads/26386157820100119.jpg

أما سوق المقاصيص
فهو يقع في جنوب سوق الصناديق وتباع فيه كل السلع المستعملة من
ملابس قديمة وأواني منزلية مستعملة وأثاث قديم والردايوات والمسجلات المستعملة
كما يجرى به مزاد (حراج) يبدأ يوميا بعد صلاة العصر وينتهي عند أذان المغرب.

http://www.kuwait-history.net/vb/up/uploads/26386165020100119.jpg

وفي نهايته جنوبا تبدأ :
سكّة الصوف وهي سكّة ضيقة تمتد بموازاة الشارع الجديد حنوبا إلى ساحة الصفاة.
وكان عدد من النساء في الماضي يجلسن في تلك السكّة لبيع ما لديهن من الصوف المغزول
للراغبين في شرائه من الحاكة (صناع البشوت) ونساء البدو ليصنعن منه السدو.
كما تبيع بعض النسوة في هذه السكّة البيض والدجاج والحاجات المنزلية ، كما كانت
تباع في هذه السكة القرب والأنطع (جمع نطع) المصنوعة من الجلد والتي كانت تستخدم
لوضعها تحت فراش الأطفال لمنع تسرب البول .

http://www.kuwait-history.net/vb/up/uploads/26386180020100119.jpg

المعلومات (بتصرف) والصور منقولة من كتاب
أسواق الكويت القديمة لمؤلفه محمد عبدالهادي جمال
مع خالص التحية
أخوكم / خالد المبيلش

بن الرشيد
19-01-2010, 04:01 AM
كفو يالسمي متعووووب عليه

PAC3
19-01-2010, 02:53 PM
الاخ العزيز بوعبدالعزيز


لكم الشكر والتقدير على التوضيح وما ذكرتم دعم للمعلومة التي ذكرها لي أحد كبار السن وجزاكم الله خير ...


ولكن هناك توضيح أود اضافتة بالنسبة لسوق المقاصيص الا وهو انه قديما وفي البداية كانت تباع به الملابس القديمة المستعملة كالبشوت غيرها وكذلك "النعول " وبعض من المتعلقات القديمة حيث يكون الباعة وقوفاً ولاحقا بعد ظهور الاجهزة الألكترونية قام البعض ببيعها في السوق هذ للتوضيح .
تحياتي للاخ العزيز خالدالمبيلش
وللمؤلف محمدعبدالهادي جمال
وخالص تقديري للجميع

PAC3
19-01-2010, 09:41 PM
سوق واقف – الدكتور عبدالله الغنيم (http://www.kuwait-history.net/vb/showthread.php?t=405&highlight=%C7%E1%E3%D4%C7%D4)

قدساويه
20-01-2010, 12:12 PM
السلام عليكم

والله يا بنت القادسية شكرا لك على هذا الإستفسار الذي أنعش ذاكرتنا بتلك الأسواق
الجميلة ببساطتها وأزقتها التي تفوح منها رائحة الماضي الجميل ببساطته.
ووجدت لك بكتاب أسواق الكويت القديمة لمؤلفه المتميز / محمد عبدالهادي جمال
الأجوبة التي تبحثين عنها :
نعم سوق البوالطو متفرع من شارع الغربللي - كما هو موضح بالمخطط المرفق.
نعم سوق واجف هو نفسه سوق الحريم.
لأن الحريم كانت تفترش بضاعتها على الأرض والمتسوقون يكونون واقفين
لعدم وجود كراسي كما هو الحال في المحلات.
لذلك يطلق عليه سوق واجف (صفة للمتسوقين)
وكذلك يطلق عليه سوق الحريم (لأن الباعة حريم)

أما بالنسبة لباقي الأسواق فيمكنك الإستفادة من المخطط المرفق ولموضوع
زميلنا العزيز ( PAC3 ) .
مع خالص التحية
أخوكم / خالد المبيلش
الصور منقولة من كتاب أسواق الكويت القديمة لمؤلفه محمد عبدالهادي جمال :
http://www.kuwait-history.net/vb/up/uploads/26382301220100118.jpg

http://www.kuwait-history.net/vb/up/uploads/26382311220100118.jpg
شكرا لك اخي خالد على هذه المعلومات والمخططات
ما قصرت عساك على القوه ,
وشكرا على شرحك الوافي تخيلت نفسي امشي بالسوق
وجزاك الله خيرا


سوق واقف – الدكتور عبدالله الغنيم (http://www.kuwait-history.net/vb/showthread.php?t=405&highlight=%C7%E1%E3%D4%C7%D4)


ولك ايضا اخي PAC3 جزيل الشكر على اضافاتك
ماقصرت
وجزاك الله خيرا

أحادي_الجنسية
20-01-2010, 02:13 PM
خرائط جميلة،

لكن هل هناك خريطة تنطبق على السوق حاليا ؟
يعني في خريطه من هالخرايط تقدر ترشدني اليوم في السوق اثناء تسوقي ؟

mub2
20-01-2010, 03:22 PM
الخرائط الموجودة بهذه المشاركة تصف أماكن الأسواق
إلى بداية التسعينيات.
فبعضها إحترق وتم تدميره أثناء الغزو العراقي الغاشم
على دولتنا الحبيبة.
ولكن بشكل عام فالموجود منها هذا مكانه حسب ما هو بالمخطط.

حامد حمود المقهوي
20-01-2010, 03:32 PM
لاتنسون سوق الجت المتفرع من سوق الغربلي وهو المكان الذي يباع ويشترى فية الاسهم الشركات و هو الى الان قائما .

قدساويه
20-01-2010, 11:11 PM
السلام عليكم
أسواق الكويت القديمة لمؤلفه المتميز / محمد عبدالهادي جمال
والله يريت الاخوان يقولولي وين أو اي مكتبه الاقي هذا الكتاب المذكور


لاتنسون سوق الجت المتفرع من سوق الغربلي وهو المكان الذي يباع ويشترى فية الاسهم الشركات و هو الى الان قائما . اليوم

أخي حامد ما أعتقد ان سوق الجت يعتبر من أفرع سوق الغربللي لانه فرع سوق المباركيه
عدل اخ خالد المبيليش
وياريت أخي حامد اذا عندك صور لهذه الاسواق من صورك الجميله لتزيد موضعنا جمالا
؟

لكن هل هناك خريطة تنطبق على السوق حاليا ؟
يعني في خريطه من هالخرايط تقدر ترشدني اليوم في السوق اثناء تسوقي

اخي أحادي _الجنسيه لم تتغير الاسواق عن الماضي كثيرا خصوصا اذا كنت من مواليد سنه 50 وطالع ماتحس الا بتغيير البضائع اما الجو العام نفس الشي
وايضا تغيير ببعض المباني حيث هدم بعض القديم وظهر الحديث

mub2
21-01-2010, 01:54 AM
سوق الطراريح - الخضرة والجت والتمر
يتكون من عدة أقسام
فعند مدخله الشرقي سوق التمر.
ثم سوق الجت (في الفترة ما قبل 1950)
حيث إنتقل في الخمسينيات إلى سوق التنّاكه
المتفرع من سوق الخضرة.
وفي الوسط تباع الخضروات والفواكه.
وبنهايته الغربية بقالات.
ويطل غربا على براحة السبعان التي يقام بها
حراج (مزاد) الخضرة.
أدناه مخطط لسوق المباركية نسبة لمن أمر ببنائه
وهو الشيخ مبارك الصباح في العام 1900م
بعد أن إكتظ السوق الداخلي بالدكاكين.

http://www.kuwait-history.net/vb/up/uploads/26402789420100121.jpg

المعلومات بتصرف والصور من أسواق الكويت القديمة
لمؤلفه محمد عبدالهادي جمال
مع خالص التحية
أخوكم / خالد المبيلش

ولدالشامي
21-01-2010, 02:10 AM
أخي خالد أنا متابع للموضوع الشيق . وهذا الكروكي يوضح الاسواق جميعا باسلوب مبسط ومفهوم وواضح جدا . كل الشكر لك وللاخوان جميعا الذين شاركوا بالموضوع . والله يعطيكم العافيه .

PAC3
01-02-2010, 09:53 PM
قمت بجولة مع والدي والتقطت بعض الصور لمعالم مدينة الكويت القديمة ومنها الأسواق القديمة وهذه بعض من تلك الصور وهناك صور غيرها
وللأسف هناك تدمير متعمد لكل ماهو قديم وقد انزعج والدي مما شاهد من تدمير متعمد
لكل ماهو متعلق بتاريخ الكويت

http://www.kuwait-history.net/vb/up/uploads/26504966120100201.jpg
سوق الغربللي

http://www.kuwait-history.net/vb/up/uploads/26504973820100201.jpg
سوق الحريم

http://www.kuwait-history.net/vb/up/uploads/26504993520100201.jpg
سوق التناكة

http://www.kuwait-history.net/vb/up/uploads/26504999620100201.jpg
سوق التمر

http://www.kuwait-history.net/vb/up/uploads/26505007720100201.jpg
الشارع الجديد

PAC3
01-02-2010, 10:04 PM
http://www.kuwait-history.net/vb/up/uploads/26505049920100201.jpg
في هذا المكان يقع جاخور الشيوخ وهو المكان الذي نزل به الملك عبدالعزيز ومن معة
حين اتي للكويت في عهد الشيخ مبارك الصباح

http://www.kuwait-history.net/vb/up/uploads/26505064020100201.jpg
تدمير لكل ماهو قديم وتغير معالم السوق القديم

http://www.kuwait-history.net/vb/up/uploads/26505071720100201.jpg
صورة أخرى لدكاكين تم هدمها

http://www.kuwait-history.net/vb/up/uploads/26505086220100201.jpg
مباني في انتظار الهدم

http://www.kuwait-history.net/vb/up/uploads/26505101520100201.jpg

الاسواق المسقفة سمة للأسواق القديمة كمت ذكرت بالموضوع

ولي عودة بصور أخري لتوضيح إمكان
داخل الاسواق القديمة لم يعد لها وجود في الوقت الحالي

تحياتي للجميع

ولدالشامي
04-02-2010, 07:23 AM
تسلم على الصور الحلوه والمؤلمه في آن واحد يابومحمد العزيز
أنا ذكرت مرارا وتكرارا بان الدمار متعمد
والتحديث الذي يذكرونه هو لملأ الجيوب فقط
الاثار لاتُحَدَثْ بل ترمم باستمرار
إنظروا لقصر خزعل كان بالامكان صيانته بمبالغ بسيطه ولكن الان الان يحتاج لمبالغ ضخمه
وهذا هو المطلوب
زرت الاسواق مثلكم وصدمت مما رايت
هنالك اناس تكره الماضي ولاتاتي على طاريه مطلقا انتقاما من الفقر
الذي هو ليس عيبا مطلقا. ولكنه عند ضعاف النفوس كذلك
وللأسف هناك تدمير متعمد لكل ماهو قديم وقد انزعج والدي مما شاهد من تدمير متعمد
لكل ماهو متعلق بتاريخ الكويت

كويتي حتى النخاع
04-02-2010, 10:48 AM
خوش صور يعطيك العافيه

قدساويه
05-02-2010, 05:11 PM
السلام عليكم
بارك الله فيك اخي الفاضل pac3 على هذه الصور الجميله

وقد انزعج والدي مما شاهد من تدمير متعمد
لكل ماهو متعلق بتاريخ الكويت

طول الله بعمر الوالد وبصراحه ماينلام انه انزعج لانه فعلا تدمير متعمد
يمكن بس سوق التمر ظل على حاله ياريت ما يخربونه بعد
وجزاك الله خيرا على هذه الصور

عبدالله بني خالد
13-02-2010, 06:10 PM
http://www.kuwait-history.net/vb/up/uploads/26505071720100201.jpg


السلام عليكم

هـــذي المـــنطـقة تعرضــت لحـــوادث حــرائق
ما تتذكرون من كم سنه عـلي التوالي صارت حرائق
من اثر اسلاك قديمه وخاصه انه الجـــدران متهشـــمة
لانه هالمنطقه علي ما اظن املاك دولــة
والاتـــلاف والهـــدم كان من أثــر عوامل خارجـــية
لانه لو انهـــا ازاله لانزالت المنطقـــة بالكـــامل

شكرا

IE
24-04-2010, 03:11 AM
عاش قدماء الكويتيين في سعادة وحبور وفرحة وبساطة بواسطة هذه الاسواق المتعددة، واغرب ما في الامر ان هذه الاسواق، ولكل سوق مسمى خاص به لا يمت بصلة الى الاسواق الاخرى.
النسوة لم تغفلهن الاسواق، بل كما يقول المثل الكويتي المرأة حاطة دوبها ودوب الرجل في عملية البيع والشراء، واستعملت خبرتها بإجادة الطبخ اولا، والزراعة ثانيا فابتاعت خبرتها في هذا المجال.
فتجلس المرأة هنا في سوق الخبابيز لتبيع الوجبة الغذائية التي يعشقها قدماء الكويتيين وما زالوا (الباجلا والنخي). وبجانبها ماعون ليضع الشاري (بيزة او بيزتين). يتناولها الزبون مع الخبزة، خبزة الخمير المفلنيل مع البصل الذي يشتريه، ويشتري من المرأة الثانية التي تبيع اللبن في جلاس من المعدن له عروة الى جانب الخضار من الفجل والبقل. وبهذا تغذى المواطن الكويتي بغذاء كامل ووجبة غذائية لها قيمتها الغذائية من حبوب وبقول وخضار ونشويات.
أما أظرف سوق فهو سوق المقاصيص في ساحة الحراج، بهذا السوق مختلف انواع العدد من ادوات مستخدمة سابقا في النجارة والحدادة والحرف الاخرى.
وسوق المقاصيص يعني سوق المفلسين وبه سلع مستعملة وقد تكون هناك ملابس قديمة، او اوان واثاث قديم، اجهزة كهربائية بسيطة قديمة. فهو (الحراج) وقد يستخدم المزاد في هذا السوق الظريف.
سكة الصوف: وتجلس هنا النسوة من اخواتنا البدويات نساء الصحراء بما جلبن معهن بضائع من الصوف المغزول، وهناك ايضا الصوف الخام والخيوط الصوفية تستخدم لصناعة البشوت وصناعة السدو.

السوق الابيض بني عام 1946
ويعود هذا السوق:
1 - السيد هاشم بهبهاني.
2 - محمد رفيع معرفي.
يباع في هذا السوق:
1 - الأقمشة الرجالية.
2 - الأقمشة النسائية.

سوق المفاتيح: يقع في السكة الواقعة بين الشارع الجديد وسوق واجف.
يجلس البائع في سوق المفاتيح يصف المفاتيح والتي معظمها قديم لعرضها للبيع. وهناك شخصية مهمة يطلق عليه بومسند وهو يصنع اي نوع من المفاتيح ثم حسن الصلبي، واجمل شيء فعله بومسند صناعة مفتاح البنك الوطني الذي فقد ولا يستطيع اي شخص صناعته.
اما سوق الدجاج مثل البط والاوز بمنطقة الدهلة، وسوق الدجاج يبيع الدجاجة هنا 1/2 روبية وروبية.
أما سوق الفحم، فيباع الفحم المعبأ في شلفان ويباع الى جانبه الاواني الفخارية (القراش)، المناقل والمناقيش والمحاقين الدوة المنقلة، والقدو النارجيلة.

---------------------------------

ما بين سوق واجف- وساحة الصفاة عبارة عن ازقة تجلس فيها النساء لبيع مختلف انواع البضائع.
وابرز ما تبيعه النساء في ذلك الحين الملابس النسائية (المخيطة) كالدراعة والثوب والنبخق والعباءة والدشاديش الجاهزة والقحافي والأحذية ومستلزمات النساء ومواد الزينة مثل السدر والحنة والكحل والديرم وادوات الخياطة كالابرة والمقاصة والخيوط وغيرها.
وهناك بعض من النسوة يبعن البيض والدجاج الحي والقمح والارز.
هذا بالنسبة لسوق واجف او سوق الحريم، اما ساحة الصفاة فتعتبر المتنفس التجاري البري الوحيد للكويت على مدى السنوات الطويلة الممتدة عبر تاريخها.
الصفاة في البداية ساحة تفد إليها القوافل التجارية القادمة من بادية الكويت وجنوب العراق والجزيرة العربية، وتجلب القوافل القادمة كل انواع منتجات البادية من السمن والاقط والجراد والفقع الصوف (اليله)، مخلفات الابل والماشية والعرفج والنباتات الصحراوية المختلفة من الوقود وعلف ايضا الماشية ويشتري مقابل ذلك الاقمشة والحبوب والتمر. وفي عام 1914 تم بناء مبنى بسيط للجمرك البري في وسط الصفاة لتحصيل الضرائب على الماشية وبعض المواد الاخرى.
وفي ساحة الصفاة نجد مبنى الأمن العام ومبنى البلدية القديم ومبنى الشرطة. ومنذ بداية الثلاثينات والعمران والمباني والمحلات تتكاثر في ساحة الصفاة وافتتح بها:
1- سيارات فورد (معرض للسيارات).
2- مبنى الشرطة.
3- معرض سيارات شفر.
4- محلات تجارية.
5- مقاه ومطاعم.
6- محلات تصليح السيارات.
7- سيارات الأجرة واللواري.

وفي منتصف الاربعينات

مبان مبنية من الجندل والعماريات والكثير من المعالم التجارية والاقتصادية والسياسية، ثم ايام الجمع لبيع الدواب والمواشي ثم أصبحت هذه الساحة مقرا لمعاقبة اللصوص والمجرمين منذ بداية عهد الشيخ المرحوم علي الخليفة الصباح ثم الشيخ عبد الله الأحمد ثم الشيخ عبد الله المبارك، وأصبحت مجلسا مهما لعدد من الشيوخ والوزراء يجلسون على كراسي كبيرة صنعت من الخشب تطل على الصفاة ويتجمع الناس لمشاهدة عقاب اللص وهو يتلقى عقابه، والفداوية تتناوب الجلد بالخيزران حتى لا يعود الى فعلته تلك ثم الصلابة وهي عبارة عن عمود على شكل صليب لصلب المجرمين من القتلة وايضا هذه الساحة لشاشة السينما، وفي ساحة الصفاة الاحتفالات والرقصات الشعبية في المناسبات الوطنية والعاب الاطفال في ايام العيدين عيد رمضان وعيد الاضحى المبارك، ناهيك عن العربات المزينة والحمير التي تغطي سيقانها الحناء، ان ساحة الصفاة كانت منتجع قدماء الكويتيين في السابق.

غنيمة الفهد - جريدة القبس - 24/4/2010

كندريه بنت شرق
24-04-2010, 09:00 PM
بارك الله فيك اخي الفاضل pac3 على هذه الصور الجميله والمعلومات القيمه

IE
01-05-2010, 02:53 AM
أول سوق في الكويت يعود الفضل إلى أسرة السماك الحاج حسين السماك - وأبناء حسين السماك علي ومحمد وصالح في إدارة العمل في عهد الشيخ عبدالله بن صباح عام 1891/1865 وأشرف أيضا على سوق السمك الحاج حبيب السماك.

أبرز ما يميز الكويت القديمة أن اسواقها كثيرة العدد، وهنا لابد أن نتحدث عن السبب، ألا وهو الرخاء الاقتصادي، ونذكر هنا ايضا سوق السمك القديم وهو من أقدم الاسواق الكويتية، فهو متفرع من سوق الخضرة وله مدخل صغير يطل على سوق الغربللي.
ومن أجود الأسماك سمك الزبيدي والنقرور والهامور. وبائع السمك يسمى جزافا.
لقد برع الكويتيون في صيد الاسماك، واستخدموا في صيد السمك أنواعا متعددة من أدوات الصيد ومن أهمها الشباك الليخ، الطاروف، الكوفة، الساليه، الشرخ، الرفعة. أما السفن فهي متعددة منها: الشوعي، الجالبوت، الهوري، الورجيه.
وأول سوق سمك في الكويت يعود الفضل فيه الى اسرة السماك الحاج حسين السماك، وفي عهد الشيخ عبدالله بن صباح 1891/1865 طلب الشيخ من الحاج حسين السماك، وهو من القلاليف وابرز صانعي سفن صيد الاسماك اختير لانشاء السوق، سوق السمك، قريب من الفرضة (سوق الخضار) واشترك ابناء الحاج حسين السماك وهم الحاج علي ومحمد وصالح في إدارة العمل مع والدهم، وارتبطوا بعلاقات وثيقة مع الموردين وصائدي الأسماك. وأهم الموردين آنذاك جماعة العوازم الذين حذقوا في مهنة صيد الأسماك، ويملكون كما هائلا من الحظور، منهم سليمان الرشدان العازمي، المرحوم صالح الشاهين، وكذلك القبندي، الهولي، الجزاف، السماك والمسباح.
اشرف على السوق حسين صالح السماك والحاج حبيب السماك.

سوق الصراريف
مجموعة من المحلات في منتصف الثلاثينات عن 10 محلات والعملات التي بينها وفي معيتها الريال السعودي، العملة الفارسية بانواعها من (القرانات) و(الشاهيه) و(ابو دبيله) وعملات الذهب مثل (النيره) وهي من الذهب الخالص. والروبيات وكذلك البيزات البرقشية.

سوق البيبان
البيبان هي للأبواب الخشبية الخارجية للمنزل منها باب بوصفافه، وباب بوخوخه والاسواق كثيرة ومتعددة في الكويت منها سوق الحلوى، سوق اللحم، سوق الدهن، سوق الجت، سوق البوالطو، سوق الساعات.
سوق الخضرة (الطراريح) هؤلاء هم باعة الخضار (الطراح) بائع الخضرة.
المزارع بالكويت كثيرة ومتعددة وخاصة منها في القرى الفنطاس، المنقف، بو حليفة ويطلق على اصحاب هذه القرى اهالي القصور الى جانب مزارع الجهراء وتنقل الخضراوات على ظهور الجمال والحمير، وتتم عملية البيع بالمزايدة عن طريق الدلالين ومنتجات المزارع الكويتية (الرويد) (الطروح) (البربير) الباجيلا والشنبت، الطماطم، الخيار، الفواكه، البطيخ الاصفر، الرقي، الكنار، ثمرة السدرة (البمبر).
ولابد ان نتطرق الى الفرضه هي ليست فقط للخضراوات بل هناك (الفحم) (السعف اليابس) و(القداوه) والقراش والحب والبرمه التنانير بانواعها واعلاف الماشية مثل الجت والجولان والطعام و(الشوار).
ولا ننسى سوق الوقيد اي لاشتعال الوقود للتدفئة والطبخ المهم ان لكل سوق بضائع خاصة به سنتناولها بالتفصيل في الأيام القادمة.

غنيمة الفهد - جريدة القبس - 1/5/2010

جون الكويت
01-05-2010, 05:51 AM
أول سوق في الكويت يعود الفضل إلى أسرة السماك الحاج حسين السماك - وأبناء حسين السماك علي ومحمد وصالح في إدارة العمل في عهد الشيخ عبدالله بن صباح عام 1891/1865

ممكن نعرف المصدر التي اعتمدته الاستاذة غنيمة ؟؟

حدادي61
20-12-2010, 09:14 AM
جزاك الله خير اذا كانت لديك اي معلومه عن من يملك سوق التمر في المباركيه. ارجو افادتنا للاهميه القصوى

حدادي61
20-12-2010, 09:20 AM
لدي معلومه من شخص مسن في السوق بأن السوق ملك لسالم بن ابراهيم الضياف حيث كان يجلب التمور من الاحساء والقصيم
فهل هذه المعلومات صحيحه واذا كان لدى اي شخص معلومه فليبلغنا جزاه الله خيرا

حدادي61
07-01-2011, 01:22 AM
جزاكم الله خير محد قدم لي اي معلومه عن صاحب سوق التمر معقوله ؟
طيب من نسأل بخصوص هالموضوع افيدونا بارك الله فيكم

PAC3
22-11-2011, 01:56 AM
العمارية

http://www.kuwait-history.net/vb/up/uploads/32191600820111122.jpg


العمارية (بفتح الحاء)
هي عبارة عن عريشة تصنع من جريد النخل وتشاهد في سوق الغربللي قديما والغرض منها هو حماية البائع من أشعة الشمس ويتم يتم تركبيها على عامودين من الخشب وفي أخر النهار يحملها البائع معه أو يتركها في مكانها ويسندها على الطوفة


http://www.kuwait-history.net/vb/up/uploads/132191600820111122.jpg

تحياتي